السياحة المسؤولة هي السياحة التي تتم وفقا لمبادئ العدالة الاجتماعية والاقتصادية مع الاحترام الكامل تجاه البيئة والثقافة.

*Source: AITR (Associazione Italiana Turismo Responsabile)

التطور التاريخي لمفهوم "حوض البحر الابيض المتوسط":

أصل مفهوم "حوض البحر الابيض المتوسط"

يعود أصل كلمة "المتوسط" التي ألّفها الاغريق إلى كلمة " ميسوجيوس" (Μεσόγειος) في اللغة اليونانية وتعني "في وسط الأرض" أو "بين الأراضي". ثم اشتق الرومان من ذلك المفهوم الاغريقي عبارتهم الخاصة "ميديتيرانيوس" (في اللغة اللاتينية وهي تحمل المعنى ذاته). ورغم أن سلطة الرومان على البحار كانت ضعيفة جدا ً في معظم الفترات التاريخية القديمة (قبل الحروب ضد قرطاج) بينما كانت سلطة الاغريق على البحر (ولاسيما سلطة أثينا) مهمة جدا ً، كان لدى الرومان أيضا ً سلوكٌ متعصب عرقيا ً دفعهم إلى تسمية البحر المتوسط ب"بحرنا" ( "ماري نوستروم").

وأطلقت حضارات أخرى عبر التاريخ تسميات مختلفة على هذا البحر، ولكن الدول الغربية اعتمدت المفهوم الاغريقي-الروماني واستخدمته ونشرته عبر العالم أجمع. فالحضارة اليهودية القديمة مثلا ً سمّت ذلك البحر "البحر العظيم" (حايام حاغادول) أو "البحر الكابح" أو "البحر الغربي" أو "بحر الفلسطينيين القدماء" لأنه يقع غربي الساحل الفلسطيني. أما الحضارة العربية فأطلقت على ذلك البحر تسمية "البحر [الأبيض] المتوسط" أو فقط "البحر الأبيض" ببساطة بالاشارة (على غرار "البحر الأحمر" و"البحر الأسود" و"البحر الأزرق" للمحيط الهندي) إلى الألوان الأسطورية لكافة الحضارات الشرق متوسطية/الايرانية. ولكن في بعض النصوص القديمة التابعة للحضارة الاسلامية، فإن اسم البحر المتوسط كان "بحر الروم" علما ً أن "الروم" كانت التسمية التي أطلقها البيزنطيون على أنفسهم. وفي الحضارة التركية أيضا ً كان ذلك البحر يعرف ب"أكدينيز" أي "البحر الأبيض" .

وبالفعل فإن البحر الأبيض المتوسط وفي فترات تاريخية مختلفة وبالنسبة إلى شعوب وحضارات مختلفة قامت وعاشت في منطقة المتوسط (و/أو تفاعلت بطريقة إيجابية أو عبر صراعات مع شعوب المتوسط)، قد لعب أدوارا ً مختلفة للغاية. ففي حين كان البحر المتوسط البعد الأهم بالنسبة إلى السوريين-الفلسطينيين (بما فيهم أولئك الذين سمّاهم الاغريق "الفينيقيين") والاغريق وسكان قرطاج والرومان بدءا ً من الحروب ضد قرطاج، لم يكن ذلك البحر بتلك الأهمية بالنسبة إلى الحضارة المصرية قبل الحقبة الهلنستية، وكذلك بالنسبة إلى الحضارة الفارسية وشعوب شمال ووسط أوروبا قبل الحقبة الأخيرة للإمبراطورية الرومانية الغربية. ولكن منذ ما قبل التاريخ، لطالما شكّل البحر المتوسط الموقع الأساسي للتفاعل والعمليات التجارية وتدفق الشعوب والموارد والأفكار والعناصر الثقافية والدينية لجميع الشعوب التي تعيش على سواحله، وأيضا ً منطقة مرتبطة من خلال طرق القوافل والطرق البحرية بأحواض بحار أخرى شهدت نشاط تجاري وتفاعلي مثل البحر الأحمر والخليج العربي (الفارسي) والمحيط الهندي، ومناطق آسيا الوسطى والشرقية، والأراضي والحضارات في جنوبي الصحراء. وكان لتلك العناصر نتائج مهمة في الثقافة والطعام واللغات والشعائر والهندسة المعمارية والديانات والرموز والتقنيات والفنون، الخ. التي تلعب دورا ً محوريا ً في جذب السياح ولاسيما بالنسبة إلى الشعوب الآتية من مناطق خارج المتوسط.

أضف إلى ذلك بأننا اعتدنا بسبب النظرة التاريخية المتمحورة حول أوروبا والتي ورثناها عن مفاهيم الحقبة الاستعمارية وما بعد الاستعمارية (أعدنا تفصيل المفاهيم الرومانية-الاغريقية فقط) أن نعتبر تاريخ أوروبا والمتوسط بمثابة الجزء الأهم من تاريخ البشرية بأسره، متجاهلين بأنه في الفترة الزمنية عينها التي ازدهرت فيها الحضارات المتوسطية، كانت الصين والهند وبلاد فارس مراكز لحضارات مهمة جدا ً وكانت الصين مثلا ً البلد الأقوى في العالم أجمع لغاية القرن السادس عشر. وإن تلك النظرة الخاطئة كانت وراء الفكرة الخاطئة بأن تطور الحضارات المتوسطية في الأزمنة الغابرة كانت ظاهرة مستقلة في تاريخ البشرية، مستخفين بدور التواصل مع مناطق أخرى في العالم أيضا ً. وبالتالي فإن السياحة المستدامة في منطقة المتوسط لا يمكن أن تستند إلى تلك النظرة والصور النمطية الخاطئة ولاسيما في زمن يأتي فيه الملايين من السياح من البلدان التي عانت من الاستخفاف في السابق مثل الصين والهند والبرازيل وإندونيسيا وجنوب إفريقيا.

http://www.google.it/imgres?sa=X&biw=1280&bih=827&tbm=isch&tbnid=YiRckkkhqybdsM:&imgrefurl=http://desktopexplorer.wordpress.com/tag/maps/&docid=nFsgs4jrLm8bbM&imgurl=http://www.age-of-the-sage.org/history/historian/herodotus_world_map.gif&w=1198&h=696&ei=ESm4UbGrGcPmPK3-gRg&zoom=1&iact=hc&vpx=2&vpy=348&dur=2774&hovh=171&hovw=295&tx=145&ty=113&page=2&tbnh=115&tbnw=217&start=30&ndsp=41&ved=1t:429,r:37,s:0,i:200 http://www.google.it/imgres?sa=X&biw=1280&bih=827&tbm=isch&tbnid=I56l8N6GxPqdEM:&imgrefurl=http://oldmp.blogspot.com/&docid=GF3okbeV7zepbM&imgurl=http://3.bp.blogspot.com/-1w3SDw8RZ74/UEb4JbAV44I/AAAAAAAAcTI/SivQGKx-h70/s1600/mon_Beatus_map_retouch-lg.jpg&w=700&h=614&ei=ESm4UbGrGcPmPK3-gRg&zoom=1&iact=hc&vpx=629&vpy=174&dur=7021&hovh=210&hovw=240&tx=108&ty=163&page=2&tbnh=147&tbnw=169&start=30&ndsp=41&ved=1t:429,r:34,s:0,i:191 http://www.google.it/imgres?imgurl=http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/2/27/Piri_Reis_map_of_Europe_and_the_Mediterranean_Sea.jpg&imgrefurl=http://commons.wikimedia.org/wiki/File:Piri_Reis_map_of_Europe_and_the_Mediterranean_Sea.jpg&h=1375&w=2000&sz=511&tbnid=8mB_XUSGSZWBLM:&tbnh=85&tbnw=124&zoom=1&usg=__9k7pM4EsfFdDXl4y3zlwI4TO3rs=&docid=yyD7QFflfHka_M&sa=X&ei=dii4Uey9BYGDO6aWgPAJ&ved=0CDYQ9QEwAA&dur=1142

الدول المشاركة

italy

سالنتو والطبيعة

سالنتو الطبيعية اندهاش متجدد

spain

اسبانيا

الوادي الكبير، نحن نتحدث عن ثقافات، نحن نبني المستقبل

lebanon

الشبكة السياحية في البقاع – لبنان
السياحة في الشوف

مدينة الشمس، وادي الكرم، وأرجوحة القمر

tunisia

باجة وبنزرت

الطبيعة والثقافة والتاريخ : سحر التراث الالفي

تم انشاء هذا الموقع الالكتروني بمساعدة مالية من قبل الاتحاد الاوروبي في اطار برنامج ENPI CBC لحوض المتوسط .
محتويات هذه الوثيقة هي من مسؤولية مشروع Live Your Tour ولا يمكن تحت اي ظرف من الظروف اعتبار اي موقف يتعارض مع الاتحاد الاوروبي او الهيكلية الادارية الخاصة به.